أخر الاخبار

تراجع حاد في الإعلانات على منصة اكس بعد استحواذ إيلون ماسك

توقفت غالبية المعلنين الذين ينفقون أكبر ميزانيات إعلانات في العالم عن الإعلان على منصة X، وذلك بعد استحواذ إيلون ماسك على الشركة، وفقًا لبيانات حصرية قدمتها شركة الاستشارات التسويقية Ebiquity لـ Insider.

الإعلانات على منصة اكس بعد استحواذ إيلون ماسك

كشفت Ebiquity، الشركة التي تعمل مع أفضل 100 معلن من حيث الإنفاق، أنه في الشهر الماضي فقط، قام اثنان من عملائها بشراء إعلانات على منصة X، وهذا يشكل تراجعًا حادًا عن 31 علامة تجارية في سبتمبر من العام الماضي، قبل استحواذ ماسك على تويتر في أكتوبر من نفس العام.

تشير البيانات إلى تراجع مستمر في عدد عملاء Ebiquity الذين يعلنون على منصة X منذ ذلك الحين، ورغم عدم ذكر اسماء هؤلاء المعلنين من قبل Ebiquity، يُشار إلى أن الشركة استندت إلى بياناتها الخاصة من وحدة حلول الوسائط الرقمية، حيث تقوم بجمع بيانات الاستثمار في الوسائط الرقمية من وكالات الإعلان والمنصات.

قال روبن شرورز، كبير مسؤولي الإستراتيجية في Ebiquity: "هذا انخفاض لم نشهده من قبل لأي منصة إعلانية كبرى"، وأضافت Ebiquity أن تحليلها يتعارض مع تصريحات ليندا ياكارينو، الرئيس التنفيذي لشركة X، التي زعمت في مقابلة سابقة أن "90٪ من أفضل 100 معلن قد عادوا إلى X في الأسابيع الاثني عشر الماضية وحدها".

من جهته، أعرب شرورز عن "مخاوف جدية بشأن مصداقية التصريحات العلنية لإيلون ماسك وكذلك ياكارينو"، وأشار إلى أن عددًا من المعلنين قد أوقفوا أو خفضوا بشكل كبير إعلاناتهم على X خلال العام الماضي، بسبب مخاوف من المحتوى والموثوقية العامة وفعالية منصتهم الإعلانية.

ووفقًا لتحليل شركة Guideline، انخفضت عائدات إعلانات X في الولايات المتحدة بنسبة 55٪ أو أكثر شهرياً منذ استحواذ ماسك على الشركة، وأظهرت مراجعة بيانات من Sensor Tower أجرتها Media Matters أن بعض المعلنين قد عادوا بشكل فعلي إلى منصة X، ولكن بمستوى إنفاق أقل بكثير مما كانوا يفعلونه في السابق.

تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-